Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
أخبار المجتمع

النائب العام يصدر بيانًا هامًا بشأن ضحية التذكرة محمد عيد

المستشار حمادة الصاوي النائب العام بجمهورية مصر العربية أصدر منذ قليل بيانًا بشأن واقعة محمد عيد المعروف إعلاميًا باسم “شهيد التذكرة” أو ضحية التذكرة والذي توفي اثر دفعه خارج القطار وهو مسرعًا من قبل الكمسري في الحادثة التي عرفت باسم حادث القطار

النائب العام يصدر بيان بشأن ضحية التذكرة

أمر النائب العام بحبس مجدي إبراهيم محمد رئيس القطار رقم 934 لمدة أربعة أيام على ذمة التحقيق.

وذلك لارتكابه أفعال ضرت بسلامة الركاب، وأفضت لموت شخص وإصابة آخر.

كانت تحقيقات النيابة العامة قد كشفت عن أن المجني عليهما محمد عيد عبد الحميد عطية وأحمد سمير أحمد علي كانا قد استقلا القطار 934 بالعربة الرابعة ليلة 28 من شهر أكتوبر 2019 أي منذ يومين.

وكانا قد ركبا القطار من محطة طنطا متجهين إلى القاهرة دون تذكرة.

المتهم استوقفهما وبعد علمه بانهما لا يمتلكا ثمن التذكرة فتح لهما باب القطار وخيرهما بين دفع ثمن التذاكر مضافة إليها غرامة ركوب القطار دون تذكرة وبين القفز من القطار الذي يمشي بسرعته القصوى.

وكان هناك خيار ثالث بتحرير المحضر لكن يبدو أنه لم يكن مطروحًا بقوة، إذ أن خيار إنزالهما من قطار يجري بسرعته القصوى هو المتاح والسهل.

وحين كان القطار يمر بمحطة دفرة القديمة بسرعة تقارب سرعته الطبيعية قفز أحمد سمير.. ولحق به زميله محمد عيد رحمه الله الذي أمسك مقبض الباب ثم اختفى تحته.

الركاب أبلغوا النجدة، وأمرت النيابة العامة بضبط وإحضار المتهم لاستجوابه.

أقوال رئيس القطار في محضر النيابة

انكر المتهم رواية الشهود وزعم أن القطار توقف، وبدأ في التحرك مرة أخرى.. وذلك قبل قفز المجني عليهما منه.

كما زعم انه حاول منعهما من القفز، لكنهما كانا أسرع منه.

النيابة العامة كانت قد بادرت بالانتقال لمسرح الجريمة، وهو محطة دفرة القديمة المعتمة.

وتبين أن المتوفي قد أنفصل رأسه عن جسده.

وسألت النيابة المصاب أحمد سمير وعدد من شهود العيان الذين رأوا الواقعة رؤية العين.. وجميعهم أكدوا ونشروا على حساباتهم الإلكترونية أن المتهم قد أجبر المجني عليهما على القفز من القطار.

تقرير الطب الشرعي بشأن وفاة ضحية التذكرة

ندبت النيابة العامة فريق طبي من مصلحة الطب الشرعي.. لتوقع الكشف الطبي على المصاب وتجري الصفة التشريحية للمتوفي.

وندبت النيابة العامة أيضًا مجموعة من الخبراء المختصين لفحص جهاز التحكم الآلي بالقطار، لمعرفة وتحديد سرعة القطار وقت حدوث الواقعة.

تحقيقًا لمتطلبات دفاع المتهم، ووصولًا للحقيقة.

 

المصدر: البوابة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!