Jannah Theme License is not validated, Go to the theme options page to validate the license, You need a single license for each domain name.
الأخبار العاجلة

جولدا مائير رئيسة وزراء إسرائيل في لحظة انكسار بعد حرب أكتوبر (فيديو نادر)

برنامج على مسؤوليتي الذي يقدمه أحمد موسى على قناة صدى البلد عرض فيديو نادر تظهر به جولدا مائير رئيسة الحكومة الإسرائيلية وهي في أشد لحظات انكسارها بعد نصر أكتوبر.

الفيديو الذي ظهرت به جولدا مائير وسط قادة الكيان الصهيوني وهم في حالة حزن شديد أثر وقع الهزيمة عليهم.

حرب أكتوبر 1973 والتي تصور وقع هزيمة المصريين للعدو الصهيوني كانت بقيادة الرئيس الراحل محمد أنور السادات وقد عرضنا فيديو نادر يعرض جثة السادات من المستشفى إلى القبر وسط حشد من طاقم المستشفى والمقربين منه ورجال الدولة ملتفين حوله ويبكون على الفقيد.

 

جولدا مائير قائدة العدو الإسرائيلي في الحرب

كانت جولدا مائير واحدة من 24 مواطن وقعوا لإعلان الاستقلال الإسرائيلي في 14 مايو 1948.

في اليوم التالي تعرض الكيان الصهويني لهجوم من قِبل الجيوش المشتركة للدول العربية (حرب 1948).

خلال الحرب أوقفت إسرائيل الهجوم العربي المشترك،
ثم شنت سلسلة من الهجمات العسكرية لهزيمة الجيوش العربية المدافعة عن أرضها وإنهاء الحرب.

حملت جولدا مائير أول جواز سفر صادر عن إسرائيل،
وتم تعيين مائير سفيرة لإسرائيل في الاتحاد السوفيتي.

لتبدأ فترة تمثيلها للكيان الصهيوني في موسكو يوم 2 سبتمبر 1948 وتنتهي في مارس 1949.

كانت العلاقات الجيدة مع الاتحاد السوفييتي ضرورية في ذلك الوقت حتى تستطيع إسرائيل تأمين الأسلحة من دول أوروبا الشرقية للدفاع عن وجودها على الأراضي العربية.

جولدا مائير
عملة 10000 شيقل

بدوره سعى جوزيف ستالين ووزير الخارجية السوفياتي فياتشيسلاف مولوتوف إلى تنمية علاقة قوية مع إسرائيل كوسيلة لتعزيز الموقف السوفيتي في الشرق الأوسط.

كانت العلاقات السوفيتية الإسرائيلية معقدة بسبب السياسات السوفيتية ضد المؤسسات الدينية.

كما كانت العلاقة السوفيتية بمصر جيدة للغاية حيث دعم الاتحاد السوفييتي مفاهيم الكفاح العربي القومي، مما شكل أول أخفاق للدبلوماسية الإسرائيلية أمام الدبلوماسية المصرية بشكل عام، وأول إخفاق للسفيرة جولدا مائير بشكل خاص.

كانت الورقة النقدية الإسرائيلية المكونة من 10000 شيقل والتي صدرت في نوفمبر 1984 تحمل صورة لمائير من جهة وصورة الحشود الصهيونية التي ابتهجت بوجودها في موسكو من الجهة الأخرى.

 

جولدا مائير رئيسة وزراء إسرائيل

بعد وفاة ليفي إشكول المفاجئة في 26 فبراير 1969 انتخب الحزب مائير خلفًا له.

خرج مائير من تقاعدها لتتولى المنصب في 17 مارس 1969

شغلت منصب رئيس الوزراء حتى عام 1974.

حافظت مائير على حكومة الوحدة الوطنية التي تشكلت في عام 1967 بعد النكسة، وشكلت حزب العمل الإسرائيلي.

 

 

شاهد الفيديو …

 

المصدر : صدى البلد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!