الصين: وفاة 61 مصابا بسلالة “إتش7إن9” من إنفلونزا الطيور في فبراير

أخـبرت الحكومة الصينية الصباح الاثنين إن 61 شخصا توفوا جراء إصابتهم بسلالة (إتش7إن9) من إنفلونزا الطيور
بينما سجلت 160 حالة إصابة بالفيروس في شُبَـــاطُ ليرتفع بذلك إجمالي عدد القتلى جراء تفشي الوباء في هذا الشتاء إلى 161 منذ تُشَرِّيَــنَّ الْأَوَّلُ،
بحسب “رويتر”.
وتظهر بيانات اللجنة الوطنية للصحة وتنظيم الأسرة أن العدد الإجمالي للوفيات الشهر المــنصرم كان أقل منه في كَــانُونُ الثَّانِي والبالغ 79 حالة إلا أنه الأعلى بالنسبة لشهر شُبَـــاطُ منذ اكتشاف السلالة الفتاكة في 2013.
ويتراجع عدد القتلى بسبب الإصابة بإنفلونزا الطيور بنهاية الشتاء.
وتسلط البيانات الضوء على اطـار انتشار الفيروس بين البشر حتى مع تحذير خبراء الوقاية من الأمراض في الصين المواطنين من توخي الحذر.

وتظهر بيانات اللجنة الوطنية للصحة وتنظيم الأسرة أن العدد الإجمالي للوفيات الشهر الماضي كان أقل منه في يناير كانون الأول والبالغ 79 حالة إلا أنه الأعلى بالنسبة لشهر فبراير منذ اكتشاف السلالة الفتاكة في 2013. ويتراجع عدد القتلى بسبب الإصابة بإنفلونزا الطيور بنهاية الشتاء.

وتسلط البيانات الضوء على نطاق انتشار الفيروس بين البشر حتى مع تحذير خبراء الوقاية من الأمراض في الصين المواطنين من توخي الحذر.

وتجاوز ما إجماليه 140 حالة وفاة في أول شهرين فقط من 2017 بالفعل المتوسط السنوي للوفيات جراء إنفلونزا الطيور في الصين في السنوات الأخيرة. ففي 2010 لقي 147 شخصا حتفهم بسبب الإصابة بسلالة (إتش1إن1) من الفيروس.